Founder of Prelude Magazine since 2012.   Farrah  Z. ALHashem

Founder of Prelude Magazine since 2012.  Farrah  Z. ALHashem

Salut..

Welcome to Prelude. An art Hub for those whose talents are hidden like secrets. 

اخر نفس..

اخر نفس..

 

لطالما وصفوها اصدقاؤها بانها عبثية الملامح بسبب ملابسها وافكارها كم تحب هذه الكلمة. عبثية. 

العبثية هي مدرسة ادبية فكرية تتحدث عن ضياع الانسان الذي لم يعد لسلوكه معنى في الحياة المعاصرة وهي حالة صراع بين ميوله للبحث عن هدف في الحياة وعدم مقدرته على فعل ذلك 

وتفسر العبثية  بانها مجهودات الإنسان لإدراك معنى الكون ودائما ما تنتهي بالفشل الحتمي وكل ما هو غير منطقي. 

المضحك في الامر ان المنطق نفسه اصبح عبثيا في يومنا هذا. 

من المنطقي ان يستطيع انسان مثقف ومتعلم ان يحظى بوظيفة وان يكون سعيدا في حياته. ومن المنطقي ان يعمل الانسان باخلاقه وبجد واجتهاد وان يصل الى مبتغاه ومن المنطقي ايضا ان تختفي الحروب وان يعيش الجميع في سلام ومن المنطقي ان ينجح الصادق وان يعاقب الكاذب ولكن الحياة نفسها ترفض المنطق منذ فترة بعيدة. 

تتذكر  حادثة بعيدة عن المنطق وهي محاولة التنفس ولكن بصعوبة  خوفا من السقوط في الشارع من شدة الوهن والمرض

كانت تعاني من انلفونزا حادة الى جانب المها المعتاد في المعدة. 

لم تستطع ان تحرك شفتيها 

سوى للتنفس من فما الذي مغطى بشال اسود سميك

ليحميها من البرد الباريسي القارص

  كانت مضطرة للذهاب الى مكتب اداري ومن ثم الى معهد لتسجيل اسمها لتعلم اللغة الفرنسية

يتبع....

لم تعد تريد ان تكون..

لم تعد تريد ان تكون..

عندما تمطر في باريس

عندما تمطر في باريس